التخطي إلى المحتوى

قام المتحدث الرسمي باسم جامعة القاهرة الدكتور محمد علم الدين على أنه يتم اتخاذ كافة الإجراءات بصورة جدية مع جميع الحالات المشتبه أنها مصابة بفيروس الكورونا المستجد وذلك بين جميع الفرق الطبية في المعهد القومي للأورام وجاء ذلك من خلال التناسق مع كلاً من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والصحة والإسكان.

وأكد على أنه يتم إدارة الملف تبعاً لجميع الخطط التي قامت الحكومة بوضعها ومن أجل تيسير جميع الأحوال بداخل المعهد القومي للأورام وذلك من أجل التأكد على صحة المواطنين والحفاظ عليهم من الإصابة بهذا الفيروس، ومن الجدير بالذكر أن أول حالة في المعهد تم اكتشافها في يوم 26 مارس وتم اتخاذ الاجراءات اللازمة حيال ذلك.