التخطي إلى المحتوى

 

صرح المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، على إصدار قرار من مجلس الوزراء،  بإن ارتداء الكمامة سوف يكون إجباري في مصر فلن يتمكن مواطن من النزول في الشارع أو التوجه لأي مصلحة حكومية أو مواصلات عامة إلا وهو يرتدي الكمامة، وفي الأماكن المغلقة أيضا كالبنوك، كما أشار إلى أنه تقرر  توقيع عقوبات مالية فورية وصارمة على من لا يرتدي الكمامة تصل إلى دفع 300 جنيه غرامة.

وأضاف المتحدث عن مجلس الوزراء أثناء مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي» المُذاع عبر فضائية «صدى البلد»، بأن هناك قانون معروض في الوقت الحالي على مجلس النواب يتضمن فرض العقوبات المالية على كل من لا يرتدي الكمامة في الشارع، قائلا «العقوبة المالية المعروضة 300 جنيه للمرة الواحدة وقد تزيد».

كما أكد على أن حل مشكلة الكمامات تكون باللجوء إلى الكمامات المصنوعة من القماش، مستطردًا: «بعض مصانع الملابس الجاهزة حولت خطوط إنتاجها إلى صناعة الكمامات القماش وفق مواصفات وضعتها وزارة الصحة».