التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، للتأكد من الأنباء التي يتم ترددها على وسائل الإعلام، والمواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي تفيد بأنه يتم اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي في بعض محافظات الجمهورية، وقد نفت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي تلك الأنباء.

وأكدت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي على سلامة وآمان مياه الشرب، وصلاحيتها للاستخدام، وأنه ليس هناك اختلاط لمياه الشرب بمياه الصرف الصحي بأي محافظة من محافظات الجمهورية، وأن شبكتي مياه الشرب والصرف الصحي منفصلتان، وأن شبكات مياه الشرب شبه سطحية وتعمل تحت ضغط، والشبكات الخاصة الصرف، ولذا لا يمكن حدوث أي اختلاط.

وأضافت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أن الدولة تحرص على ترشيد استهلاك المياه، وتحسين نوعيتها، وحمايتها من التلوث ضمن أهداف التنمية المستدامة 2030، ويتم تنظيف وتطهير الخزانات بشكل دوري، ورقابة دورية، وأخذ عينات عشوائية للتأكد من جودة مياه الشرب، ومطابقتها للمعايير القياسية العالمية.

ولفتت الشركة أن هناك طفرة نوعية خلال الأربع سنوات الماضية لنسبة تغطية مياه الشرب والصرف الصحي على مستوى الجمهورية، وأن نسبة التغطية بمياه الشرب بلغت 98% على مستوى الجمهورية، مع رفع كفاءة المشروعات والمحطات القائمة.

وأهابت الشركة بوسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أنباء، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد من المعلومات قبل نشرها، حتى لا تؤدي إلى إثارة القلق بين المواطنين.