التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي الزراعية، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها بشأن توجه الحكومة لبيع مياه الري للمزارعين، وتوصيل خطوط ري تتحكم فيها وزارة الري، وقد نفت وزارة الزراعة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أنه لا صحة مطلقًا لتوجه الحكومة لبيع مياه الري للمزارعين، وأنها ملزمة بتوفير المياه لجميع المنتفعين بالقطاع الزراعي، وأن الدولة تستهدف استغلال الموارد المائية عن طريق تطبيق منظومة الري الحديث، بهدف ترشيد استخدام المياه في الزراعة، وزيادة الإنتاج الزراعي، وأن الوزارة تحرص على دعم المزارعين وتوفير مستلزمات الزراعة لهم، وكافة المدخلات التي يحتاجها المزارعين.

وأضافت الزراعة أن هناك خطة لترشيد استهلاك المياه في الأنشطة الزراعية لبعض المحاصيل الاستراتيجية، والتي تعتمد على أسلوب استخدام التسوية بالليزر، وأنه جاري تنفيذ مشروع تطوير الري الحقلي، واستخدام أساليب الري الحديثة، ورفع كفاءة الري، وتحسين جودة التربة، واستصلاح المزيد من الأراضي الصحراوية الجديدة.