التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، مع وزارة الصحة والسكان، للتأكد من الأنباء المنشرة على المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي تفيد بارتفاع حالات الإصابة بالتسمم الغذائي نتيجة نقص مصل التسمم الممباري في المستشفيات الحكومية، وذلك نظرًا لأنه ذات تكلفة عالية، حيث تصل تكلفة الجرعة الواحدة منه 90 جنيه، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الصحة والسكان، أنه لا صحة على الإطلاق لنقص أي مصل من الأمصال الطبية بالمستشفيات الحكومية، مشددة على أن هذا المصل مخصص لحالات التسمم الغذائي، ومؤكدة على توفره وبالمجان بكل جرعاته في كافة المنشآت الطبية التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية، ومراكز السموم، وأن المخزون الاستراتيجي منه مطمئن، ويكفي لمدة ثلاث سنوات.

وأضافت الوزارة، أنها تقوم بمتابعة ورصد أي نقص في الأمصال الطبيية بجميع المستشفيات على مستوى الجمهورية باستمرار، وأنه يتم إزالة النقص لتوفيره، وضبط التوزيع ومتابعته، وتشديد الرقابة، وتحويل المخالفين للقانون في حالة حدوث نقص في أي مصل، بهدف التأكد من سلامته وصلاحية استهلاكه الآدمي.

وتناشد الوزارة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أخبار، والتواصل مع الجهات المعنية أولًا بالوزارة للتأكد من المعلومات قبل نشرها، حتى لا تؤدي إلى إثارة البلبلة والخوف بين المواطنين.