التخطي إلى المحتوى

أكد رئيس قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة، الدكتور علاء عيد، أن سبب انتشار الذباب المنزلي خلال الفترة الماضية هو أنه ينشط لتغير المناخ، حيث ينتشر بكثافة عالية خلال فصل الخريف، وهو يعد مناخًا مناسبًا لنشاط الذباب.

وأشار عيد، أنه يتم حاليًا إجراءات تكثيف أعمال الترصد الحشري للذباب، وأماكن تكاثره باستخدام مبيدات الصحة العامة الموصى بها من قبل منظمة الصحة العالمية في المدن والقرى والنجوع، واستخدام أجهزة المكافحة المناسبة، والمبيدات الموصى بها من منظمة الصحة العالمية صباحًا ومساءً باستخدام أجهزة الرذاذ الموجودة على سيارات الرش.

وأضاف رئيس قطاع الطب الوقائي، أنه يتم التركيز على أماكن توالد الذباب في منطقة أسواق الأسماك، وتجمعات القمامة، وأسواق الخضروات، والمقالب، وصناديق القمامة، ولفت أنه يتم تكثيف العمل بتلك الفترة، وإرسال فرق مركزية للمحافظات لمتابعة تنفيذ خطة الترصد الحشري، وخفض الكثافة للمعدل الطبيعي للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين، وأكد على أن الفترة المقبلة سيتم خفض كثافة الذباب للمعدل الطبيعي.

كما أكد على أن وزارة الصحة والسكان تسعى إلى تنفيذ خطتها في الترصد الحشري النشط، والمكافحة المتكاملة لنواقل الأمراض، ويتم تنفيذها سنويًا لمواجهة التغيرات المناخية وتقليل الكثافة الحشرية للذبابة المنزلية، وأضافت الوزارة أنه يتم تنفيذ الخطة حاليًا بكافة المحافظات لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي بعد أن انتشر في العديد من المحافظات.