التخطي إلى المحتوى

قام مصدر مسئول في وزارة الكهرباء أنه بفضل تطبيق الإجراءات الوقائية من أجل مواجهة انتشار فيروس كورونا تأخر كبير في فواتير الكهرباء المنزلية وذلك بنسبة تصل إلى 97%، وأكد مصدر موثوق أنه قبل انتشار فيروس كورونا في البلاد كانت فواتير الكهرباء تتراوح ما بين نسبة 95% حتى نسبة 97%، ولكن بعد انتشار فيروس كورونا في البلاد تراجعت نسبة التحصيل المنزلي من الكهرباء إلى نسبة 85%.

وأكد المصدر أن تراجع التحصيل المنزلي لهذه النسبة لا يزعج البلد على الإطلاق وأن البلد مستمرة في تطبيق جميع الإجراءات الوقائية مؤكداً على أنه تم منح المحصلين كارت من أجل تسهيل جميع مهامهم خلال التحصيل في المنزل طوال فترة الحظر.