التخطي إلى المحتوى

يتوقع الخبراء أن يشجع خفض أسعار الفائدة أصحاب الأموال الإقبال على البورصة، وضخ استثمارات جديدة خاصة بعد أن كان السوق يعاني من فترات غير جيدة خلال السنوات الماضية

وهناك توقعات باستئناف برنامج طروحات حكومية خلال الشهور القادمة، بعد أن تم طرح واحدة فقط عبارة عن حصة إضافية لأسهم الشركة الشرقية للدخان.

وعلى الرغم من هبوط تعاملات البورصة خلال الجلسات الأولى للأسبوع الجاري، إلا أن البورصة استعادت جزء كبير من عافيتها خلال جلسة يوم الأربعاء والخميس.

وكانت البورصة قد شهدت انتعاشة ملحوظة خلال الشهور الأخيرة مع زيادة أحجام التداول، وكشف الاكتتاب عند طرح حصة من أسهم شركة “فوري”، عن رغبة المستثمرين لاقتناص الفرصة جيدًا للظهور بالسوق.

جديرًا بالذكر، أن مؤشرات البورصة المصرية ارتفعت في تعاملات جلسة الأحد اليوم، وارتفع رأس المال بقيمة 20.9 مليار جنيه  بدافع شراء المتعاملين بالبورصة من المصريين والعرب ليصل لمستوى 716.713 مليار جنيه.