التخطي إلى المحتوى

كان من المقرر أن تقضي الفنانة هنا الزاهد مع زوجها أحمد فهمي أجازة في سنغافورة ولكن أصابها المرض فقامت بالعودة إلى القاهرة بعد أن قامت بقضاء ما يقرب إلى أسبوعين في سنغافورة، حيث خلال هذه الأجازة قامت الفنانة هنا الزاهد بالدخول إلى المستشفى نتيجة لدخولها في وعكة مرض شديد.

فتعرضت الفنانة هنا الزاهد لأزمة صحية خطيرة وقامت بالخضوع لكثير من الفحوصات الطبية قبل أن يتم عودتها إلى القاهرة، وأكدت والدة هنا الزاهد أنها ستقوم بالخضوع لعملية جراحية في المرارة، بعد أن أكد عدد كبير من الأطباء أن الفنانة يوجد بالمرارة الخاصة بها عدد كبير من الحصوات التي  من الضروري إزالتها.