التخطي إلى المحتوى

أظهرت مؤخرا دراسة أميركية، تفيد بأن العصائر الطبيعية والمشروبات الغازية الخالية من السكر من المحتمل أن تعرض الجسم بالإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، فقد قالت الدراسة على أن شرب 3 كوب ونصف من عصير البرتقال لمدة أسبوع واحد، فإنها قادرة على رفع احتمال الإصابة بالسمر بنسبة 15%.

كما أن هذه النسبة قابلة للزيادة،وأما في حالة تناول المشروبات الغازية قليلة السعرات الحرارية خلال نفس الأسبوع لتناول العصائر فانه اماكنية ارتفاع الإصابة بالسكر إلى نسبة 18%، كما ان مرض السكر النوع الثاني يصيب الإنسان عندما يعجز البنكرياس عن التعامل مع السكر في الجسم ويؤدي ذلك إلى حدوث ارتفاع في نسبة الجلوكوز في الدم، لذلك تنصح الدراسة بتقليل استهلاك هذه المشروبات واستبدالها ببدائل صحية كالماء والقهوة والشاي.