التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الطيران المدني من اليوم على أنها سوف تعمل بقرار وزير الطيران الفريق يونس المصري، الحامل رقم 221 لعام 2019، والذي يخص بفرض رسوم للركاب المغادرين مقابل الخدمات التي تقوم بتأديتها المطارات للركاب المغادرين المطار، حيث قد نصت المادة الأولى من القرار على أن يتم تحصيل رسوم من كل راكب يغادر مصر عن طريق الجو مقابل عن الخدمات التي تؤدي له بالموانئ والمطارات المصرية.

حيث أن نص القانون على الأتي بدفع الرسوم السالف ذكرها والتي تتمثل في الأتي:

  1. مبلغ 25 دولارا أمريكيا عن كل راكب مغادر على رحلات الخطوط الجوية المنتظمة ورحلات الطائرات الشارتر مقابل الخدمات التي تؤدي له.
  2.  مبلغ 5 دولارات أمريكية عن كل راكب مغادر على رحلات الخطوط الجوية الداخلية مقابل الخدمات التي تؤدي له.
  3.  زيادة رسوم الهبوط والإيواء والانتظار بنسبة 15%.

والمادة الثانية للقانون نصت على الأتي:

  • مبلغ دولارين أمريكيين عن كل راكب بكل المطارات المصرية، ما عدا مطار شرم الشيخ الدولي.
  •  مبلغ 4 دولارات عن كل راكب بمطار شرم الشيخ الدولية.