التخطي إلى المحتوى

استجاب الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الحالة الإنسانية لسيدة تبلغ من العمر 65 عام، تدعى فريال محمد، حيث وجه الرئيس بسرعة نقل الحالة إلى أحدى المستشفيات لتمنحها العلاج اللازم والاطمئنان على حالتها الصحية، وأصدر أوامره برفع كفاءة منزلها من حالته السيئة مع توفير لها الأثاث اللازم.

وفي الحال توجه فريق التدخل السريع من وزارة التضامن الاجتماعي إلى السيدة فريال محمد، ونقلها إلى دار الشفاء لتلقي العلاج اللازم ومتابعة الحالة الصحية لها كما سيتم توفير لها كل الاحتياجات الطبية التي تلزمها مع قيام الوزارة برفع كفاءة منزلها بكل ما يحتاج له المنزل من وسائل للمعيشة، وعلاجها من السكر والضغط والقدم السكري.