التخطي إلى المحتوى

صرحت مصادر في غرفة شركات السياحة، على أن كل من يتعامل من الأفراد الراغبين في العمرة مع شركات السياحة الغير مرخصة والسماسرة، سوف يفقد حقه القانوني في أن يحصل على خدمات خاصة ببرامج العمرة الرسمية، وبالأخص أنه لا يوجد رقابة قانونية على تلك الشركات من جانب وزارة السياحة.

في حين عندنا يتعامل الراغبين في العمرة من أداء مناسكها في المملكة ويتعاملوا مع تلك الشركات الغير مصرحة، لن يحصلوا على الباركود الخاص بالعمرة والذي سوف يتم السفر عن طريقة في منافذ مختلفة، وبالأخص الأفراد الذين لديهم تأشيرات صادرة بشكل غير قانوني من خارج بوابة العمرة المصرية، كما سوف تبدأ وزارة السياحة في تفويج أولى رحلات العمرة للموسم الجاري في يوم 20 نوفمبر الحالي.