التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج عن الاستعانة بمراكز الشباب والمدارس كمقرات لصرف معاشات شهر أبريل التي تبدأ غدا، حيث تم ذلك بعد التنسيق فيما بين وزارة التضامن الاجتماعي وبعض الوزارات الأخرى التربية والتعليم والشباب والرياضة وزارة التنمية المحلية بالإضافة إلى هيئات البريد الموجودة على مستوى الجمهورية.

 

وقد جاء هذا القرار بناءً على الإجراءات الوقائية التي تتخذها الدولة لمنع أي زحام أو تكدس لتجنب تفشي وباء كورونا المستجد، وصرحت أيضا وزيرة التضامن الاجتماعي أنها أعطت تعليمات بصرف المعاشات لأصحاب البطاقات التي تحتاج إلى تنشيط أو تحديث بيانات، والتي تحتاج لتحديث أو تنشيط كل ثلاثة أشهر أو ستة.

وذكرت أيضا أنها خاطبت محافظ البنك المركزي لوقف رسوم سحب المعاشات التي تصرف من ماكينات الصرف الآلي مدة شهور أيضا، وهذا الإجراء جاء لمنع الزحام والتكدس بمنافذ الصرف وهذه القرارات أخذتها الوزارة لتخفيف العبء عن المواطنين حتى تجاوز هذه الأزمة، وأعطت الوزارة تعليمات لكل موظفيها باتخاذ كل الإجراءات الوقائية من ارتداء القفازات والكمامات الطبية، هذا إلي جانب تطهير وتعقيم كافة منافذ الصرف ومكاتب هيئة البريد المصري لتجنب تفشي وباء كورونا المستجد.