التخطي إلى المحتوى

أصدر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بيان له اليوم بشأن اقامة الصلوات وفتح المساجد في شهر رمضان المبارك، وأكد فيه بأنه  لا مجال على الإطلاق لرفع تعليق إقامة الجمع والجماعات وبما في ذلك صلاة التراويح، حيث انه سيستمر غلق المساجد خلال الشهر الكريم، من أجل الحفاظ على النفس البشرية منطلقًا أصيلًا في كل ما تتخذه الوزارة من قرارات للمصلحة الشرعية في ظل ما تمر به البلاد.

حيث أكد أنه لا يوجد هذا العام اقامة لصلاة التراويح بالمساجد سواء بمصلين أو بدون، حيث أن هذا القرار يأتي لدفع المفسدة والحفاظ على صحة الأنفس وهو مقدم على مصلحة الذهاب إلى المسجد، مشيرا إلى أن من كان معتاد على الذهاب إلى المسجد فحبسه العذر المعتبر شرعًا وكُتب له ثواب ذهابه إلى المسجد كاملا غير منقوص.